منتديات مايكل جاكسون لشباب العرب

أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم فى منتديات مايكل جاكسون (ملك البوب) M.J،
إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى،
فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمـــات، بالضغط هنا.
كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى،
أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة القسم الذي ترغب أدناه.
الإدارة

منتديات مايكل جاكسون لشباب العرب

منتدى لعشاق ومحبى الأسطورة الغنائية ملك البوب مايكل جاكسون, Michael Jackson Forums
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 نزاع الرحابنة الجدد مع فيروز .. المال ثم المال

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
BiG_BosS
مدير ومؤسس المنتدى
مدير ومؤسس المنتدى
avatar

الدولة : مصر
الجنس : ذكر
مزاجى مزاجى :
عدد المساهمات : 5684
نقاط النشاط : 11753
تاريخ التسجيل : 07/01/2010
الموقع : NeverLand


مُساهمةموضوع: نزاع الرحابنة الجدد مع فيروز .. المال ثم المال    26th يوليو 2010, 14:11

بعد محاولات
يائسة لإسكات الصحافة، وبعد دعاوى أمام القضاء المستعجل لحجب مقالات
واستصدار أحكام تمنع الصحف من الإشارة إليهم من قريب أو من بعيد، أدرك
أولاد الفنان الراحل منصور الرحباني أن الإعلام سيف ذو حدين، وأنهم
أساؤوا استخدام هذا السيف فانقلب عليهم، فحاولوا إصلاح الضرر من خلال بيان
يشرحون فيه من وجهة نظرهم اسباب خلافهم مع السيدة فيروز، إلا أنّ الرحابنة
الجدد أثبتوا أنهم يجيدون الصمت أكثر مما يجيدون كتابة البيانات، إذ انقلب
بيانهم عليهم ليثبتوا ان النزاع مع الفنانة الكبيرة سببه الأول والأخير
المال.

البيان صدر باسم الرحابنة الجدد مروان وغدي وأسامة الرحباني، استاذ ستار
أكاديمي الذي عرف بسخريته القاسية من طلابه، ويبدو ان سخريته لم توفر حتى
السيدة فيروز، التي وصفها وأخواه بالكومبارس الذي يتقاضى أجراً من دون ان
يشارك في الانتاج، في تبرير لعدم أحقيتها في التصرف بإرث الرحابنة، أي
بأغنياتها.

فقد اعتبر أصحاب البيان أنهم يتعرضون لحملات إعلامية مغرضة من بعض الأقلام،
ومن بعض ذوي القربى على خلفية مشاكل عالقة بينهم وبين وريثتي عمهم الراحل
عاصي وهما أرملته السيدة نهاد حداد (فيروز) وابنتها ريما.

وأكد الأخوة أن كل الذين تحدثوا في الموضوع لا يعرفون ماهية تلك المشاكل
ولا أسبابها ولا تفاصيلها ولا ما الحقوق والواجبات فيها، على الرغم من
الوثائق التي نشرت والتي يعود بعضها الى محاضر الجلسات والدعوى التي رفعتها
السيدة فيروز ضدهم بسبب منعها التعسفي من الغناء في كازينو لبنان.

ولم يكتف الرحابنة الجدد بوصف ما كتب بأنه عار عن الصحة، بل وصفوه بالتجني الى درجات الشتم والإهانة و"السلبطة"، واعتبروا سكوتهم "صمتا أخلاقيا" قرروا الخروج عنه للاعلان عن الحقيقة من وجهة نظرهم.

ولأن فيروز، التي اصروا على تسميتها في بيانهم باسمها الاصلي، ارتأت الصمت
ومنصور توفي، فقد اتخذ أولاده حق الكلام باسمه، ليبرروا ما يراه البعض
حرباً من منصور على فيروز، بسبب الدعاوى التي أقامها الراحل على الفنانة
الكبيرة.

وقد جاء في البيان أن الدعاوى لم يكن هدفها منع فيروز من الغناء، بل كان
هدفها المطالبة بحقوق منصور التي تنبع من المبدأ القانوني المكرس في المادة
6 من القانون رقم 75/1999 التي تحظر على أحد المؤلفين في الاعمال المشتركة
أن يمارس بمفرده حقوق المؤلف من دون رضا شركائه ما لم يكن هناك اتفاق خطي
مخالف وما يترتب عليها من حقوق، والتي ما كان منصور لينكرها على فيروز فيما
لو رغب في إعادة أحد أعمال الأخوين واستحصل على موافقة أصحاب الحقوق
بشأنها بحسب البيان الذي لم يشرح لماذا رفع منصور دعاوى ضد فيروز وطالب
بسجنها في امارة الشارقة طالما انه لم يمانع ان تغني ارث الرحابنة.

ولأن شرارة الحرب العلنية اندلعت مع رفض إدارة كازينو لبنان ان تقدم السيدة
فيروز مسرحية "يعيش يعيش" على خشبة مسرحها بسبب الاعتراض الخطي الذي قدمه
ورثة منصور، والذي يطالب بمنع عرض المسرحية لأن الفنانة الكبيرة لم تدفع
مستحقاتهم، فقد ألغى البيان دور العريضة التي نشرت في نص الدعوى التي
رفعتها السيدة فيروز ضد الأخوة الثلاثة، الذين اكدوا في بيانهم ان ادارة
الكازينو لم تقبل التعاقد على تقديم اي مسرحية للأخوين الرحباني دون موافقة
خطية صريحة ومسبقة من مؤلفي العمل المشترك، وهو ما لم يكن ليحصل لولا
العريضة الشهيرة والضغوطات التي مورست.

ويتابع الأخوة في بيانهم انه على هذا الأساس أيضا نشأ خلاف مع فيروز على
خلفية تقديمها لمسرحية "صح النوم" في دمشق والشارقة من دون موافقة منصور
الخطية والمسبقة ومن دون احتساب حقوقه المادية كمؤلف وملحن لهذه المسرحية
بالاشتراك مناصفة مع عاصي، خلافا لما حصل بالنسبة لعروض البيال والأردن،
وهو أمر مجاف للحقيقة إذ ثمة وثائق قانونية يملكها محامي السيدة فيروز
الاستاذ فوزي مطران تفيد بموافقة منصور الخطية على تقديم فيروز للمسرحية،
وشيكات قبضها كمستحقات له عن عرض العمل وهي تتراوح بين الخمسة والخمسة عشر
ألف دولار أميركي.

ركز البيان في فقرة طويلة على ضرورة احترام الحقوق المادية، إلا أن الإخوة
الثلاثة لم يوضحوا كيف تخطوا هذه الحقوق مرات عدة، من خلال تقديم مسرحية
"صيف 840" على مسرح كازينو لبنان من دون العودة الى ورثة عاصي الرحباني
الكاتب الحقيقي للمسرحية بحسب الوثائق الموجودة لدى عائلته، فضلاً عن
تقديمهم حفلة للاخوات طنب أدينت فيها أغاني السيدة فيروز من دون دفع
المستحقات المتوجبة عليهم او أقله أخذ الإذن بحسب المبدأ من الذين يطالبون
بالتعامل وفقاً له.

ولأنهم متهمون بالجري وراء المال في خلافهم مع السيدة فيروز، فقد رأوا في
بيانهم وفقاً لما استعرضوه أن الخلاف هو مبدئي من جهتهم ومادي من جهة فيروز
التي تقاضت مبالغ طائلة عن تقديم العمل في دمشق والشارقة، ممتنعة عن تسديد
حقوق منصور الذي طالب بتطبيق المعايير المعتمدة عالميا في احتساب الحقوق.

فهل فات الورثة المتمرسون في عالم الغناء، وخصوصاً اسامة الذي يخوض تجربة
مهمة في مسيرته الفنية كأستاذ لمواهب ستار اكاديمي الذين يحيون الحفلات
ويقدمون اغاني تحت اشرافه، ان متعهد الحفلة او المنتج هو الذي عليه ان يدفع
الحقوق وليس المغني ، و هل فاتهم ان جمعية حقوق الملحنين والمؤلفين هي
التي عليها ان تطالب بهذه الحقوق من الجهات المختصة وليس من السيدة فيروز ،
وهل ينكرون ان السيدة فيروز كانت تصر على ان يصدر الشيك المحصّل من قبل
الجمعية باسم منصور شخصياً وهو أمر تؤكده الوثائق التي يبدو انها ستجد
طريقها الى النشر قريباً للوقوف في وجه تشويه صورة سفيرة لبنان إلى النجوم .

يبدو أن الأخوة
رحباني لم يعوا حجم التعاطف الجماهيري والإعلامي مع فيروز ، فاستفاضوا في
التجريح بها، من خلال الايحاء انها كانت مجرد كومبارس في اعمال الرحابنة،
فقد جاء في البيان أن الفنانة فيروز لم تكن يوما شريكة في إنتاج أي من
أعمال الأخوين الرحباني المسرحية والغنائية، حيث اقتصر دورها على الأداء
فقط لقاء أجر مادي منفصل كأي بطل من أبطال تلك الأعمال ، فالإنتاج كان
للأخوين ومعهما أحيانا بعض الجهات الانتاجية وعليه كانا يتحملان بصفة
"الأخوين الرحباني" الارباح والخسائر.

ولم يوضح البيان عن اي خسائر في اعمال كان يكفي ان تكون فيروز بطلتها لتحقق
نجاحاً خالداً، الا اذا كانوا يتحدثون عن اعمال منصور بعد عاصي، والتي مني
بعضها بالخسارة بسبب الظروف الامنية التي لم يكن ثمة فيروز فيها تنشلها من
واقع الخسارة الأليم.

وتساءل الأخوة "من الذي منع فيروز من الغناء الا فيروز نفسها فيما يخص
أعمال الأخوين الرحباني عندما قررت أن منصور، في حياته، لا يستحق حقه
الفكري والمادي، وأننا كأبنائه، بعد رحيله، غير موجودين"، في نفي للوقائع
والوثائق القانونية التي لجأت اليها الفنانة الكبيرة في دعواها التي ستحسم
قريباً الجدل الدائر من جهة واحدة وان ادعت الصمت.

اذا لم يحسم البيان الجدل ولم يؤكد الا الفرضية القائمة، وهي ان اعمال
الرحابنة اما ان تبقى في الادراج ويعلوها الصدأ بحكم عدم اجماع جميع الورثة
على اعادة عرضها، واما ان تعرض بشروط اولاد منصور، وإلى ان يحل القضاء
اللبناني النزاع،
يرفع الاعلام اللبناني الصوت عالياً لدعم فيروز، في تضامن لم يشهد له
لبنان مثيلاً، اوليست فيروز الحقيقة المشعة الوحيدة التي يجمع عليها
اللبنانيون.


It's Hard To Find..
     A Person Like U..



I'm Back !! again
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://kingofpop.forumsmusic.com
memogo
مشرف الأقسام الدينية و قسم الصور العام
مشرف الأقسام الدينية و قسم الصور العام
avatar

الدولة : مصر
الجنس : ذكر
مزاجى مزاجى :
عدد المساهمات : 21090
نقاط النشاط : 39112
تاريخ التسجيل : 14/01/2010


مُساهمةموضوع: رد: نزاع الرحابنة الجدد مع فيروز .. المال ثم المال    25th سبتمبر 2010, 09:43

شكراااااااااااااااااااااااا للسيد المدير على هذا المجهود ودائما الى الامام
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
نزاع الرحابنة الجدد مع فيروز .. المال ثم المال
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات مايكل جاكسون لشباب العرب :: الأقسام العامة General Sections :: اخبار الفنانين والفنانات-
انتقل الى: